رئيس الجمهورية الصحراوية يهنيء نظيره البوتسواني بمناسبة الذكرى 56 لاستقلال بلاده

بئر لحلو (الجمهورية الصحراوية) 29 سبتمبر 2022 (الشهيد الحافظ)- وجه رئيس الجمهورية الصحراوية، ابراهيم غالي، اليوم الخميس رسالة تهنئة إلى نظيره البوتسواني، موغويتسي ماسيسي، بمناسبة احتفالات الذكرى 56 لاستقلال بوتسوانا.

وهنأ الرئيس الصحراوي نظيره البوتسواني بمناسبة “استقلال جمهورية بوتسوانا، الدولة التي يفخر كل الأفارقة بديمقراطيتها المستقرة والعظيمة، وباحترامها للمبادىء والقيم الإنسانية والقانون الدولي، وقبل كل شيء يفخرون بها لمواقفها التاريخية والتقليدية تجاه جميع الدول الأفريقية التي تناضل من أجل الحرية”.

وأكد رئيس الجمهورية الصحراوية “نيابة عن الشعب الصحراوي وحكومة وقيادة جبهة البوليساريو، التزامنا الراسخ بتطوير علاقاتنا الودية على جميع المستويات الممكنة”، مشيرا إلى أن الحكومة الصحراوية “واثقة تماما من تصميمكم والتزامكم بقيم ومبادئ الاتحاد الأفريقي وبقيم التضامن الأفريقي”.

وفي هذا السياق أشار رئيس الجمهورية إلى “أن الحكومة الصحراوية ممتنة للغاية لفخامتكم ولحكومة وشعب بوتسوانا على الدعم الثابت الذي قدمتموه دائمًا لنضال الشعب الصحراوي في الاتحاد الأفريقي وداخل هيئات الأمم المتحدة”، معتبرا أن من شأن “هذا الموقف والتوجه مساعدة الشعب الصحراوي في الاقتراب أكثر فأكثر من تحقيق الاستقلال التام”.

وجدير بالذكر أن جمهورية بوتسوانا قد استقلت عن بريطانيا يوم 30 سبتمبر 1966، بعد عقود من الاستعمار، لتدخل عهدا جديدا تميز باستمرار نهج ديمقراطي، مبني على الانتخابات الحرة والتعددية الحزبية، رغم نجاح الحزب الديمقراطي الحاكم في الفوز بجميع الانتخابات منذ الاستقلال حتى اليوم.

وتربط الجمهورية الصحراوية علاقات دبلوماسية مع بوتسوانا منذ اعتراف الأخيرة بها سنة 1980. وفي 2018 قرر رئيسا البلدين الرفع من التمثيل الدبلوماسي إلى مستوى تبادل السفراء، حيث فتحت الجمهورية الصحراوية سفارتها ببوتسوانا في شهر أغسطس 2019، في حين قدم السفير البوتسواني أوراق اعتماده لرئيس الجمهورية الصحراوية في فاتح مارس 2022. (واص