إرتقاء عشرة شهداء في عدوان عسكري صهيوني على قطاع غزة

في عملية جبانة جديدة، جيش الإحتلال الصهيوني يقصف مناطق في قطاع غزة، بينها المبنى السكني المعروف ب”برج فلسطين”.
وتسبب القصف في إرتقاء ثمانية شهداء بينهم طفلة (خمس سنوات)، وأحد قادة من سرايا القدس، الجناح العسكري للجهاد الإسلام، تسيير الجعبري وجرح العشرات.

وتعهدت حركة الجهاد بالرد، فيما أكدت حركة حماس أن الجرائم الإسرائيلية لن تمر دون عقاب، متعهدة بأن الرد سيكون جماعي وموحد بين جميع الفصائل، في تعقيب مباشر على محاولات الكيان الصهيوني لعزل حركة حماس عن الفعل النضالي المقاوم للشعب الفلسطيني، عبر اساليب عدة، منها إظهار القصف الإسرائيلي الاخير على أنه يستهدف حركة الجهاد وحدها.

)جريدة الصحراء الحرة)01/11