الناشطة الصحراوية سلطانة خيا ترفض استلام دعوى قضائية من ما يسمى وكيل الملك بالعيون المحتلة

بوجدور المحتلة ، 23 فبراير 2021 (جريدة الصحراء الحرة) - رفضت الناشطة الصحراوية سلطانة خيا استيلام استدعاء من ما يسمى من وكيل الملك بالعيون المحتلة ، معلنة رفضها القاطع والمثول امام اجهزة الامن المغربية .

وأضافت الناشكة في بيان للرأي العام " تؤكد فيه قدوم مفوض قضائي إلى منزلها المحاصر بمدينة بوجدور في الصحراء الغربية المحتلة، ومحاولته تسليم استدعاء للمثول أمام ما يسمى وكيل عام الملك بالعيون المحتلة، وقد امتنعت سلطانة خية عن استيلام الاستدعاء، مؤكدة رفضها القاطع التعامل مع اي من أجهزة الإحتلال المغربي القضائية والادارية وغيرها باعتبارها تمثل قوة احتلال غير شرعية.

وانطلاقا من ما سبق - يضيف بسان الناشطة الصحراوية سلطانة خيا- فإن إدارة الإحتلال قد تقدم في أية لحظة على إختطاف الناشطة الصحراوية سلطانة خية، ومداهمة منزلها المطوق حتى الساعة من طرف الأمن المغربي، مؤكدة حرصها على الاجهار بمطالبها السياسية في الحرية والاستقلال، وقيام الدولة الصحراوية المستقلة، وتجدد تمسكها بحقها في التعبير والتظاهر، وتنبه الرأي العام الدولي من جديد إلى الإنتهاكات الخطيرة في الصحراء الغربية المحتلة.

نقلا عن موقع وكالة الأنباء الصحراوية