البلاغ العسكري رقم 51: جيش التحرير الشعبي الصحراوي تواصل هجوماتها المركزة ضد تخندقات قوات الاحتلال المغربي بجدار الذل والعار

بئر لحلو (الأراضي المحررة) 02 يناير 2021 (جريدة الصحراء الحرة) - تواصل وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي الباسل، هجوماتها المركزة ضد معاقل جنود الاحتلال المغربي على طول جدار الذل و العار، مخلفة دمارا كبيرا في قواعده وتمركزاته، حسب ما أفاد به البلاغ العسكري رقم 51 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني.

وقد شهد يوم أمس الجمعة قصفا عنيفا ضد قوات العدو في منطقة لحريشة قطاع حوزة .

أما اليوم السبت فقد استهدفت هجومات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي المركزة النقاط التالية :

- قصف مدمر استهدف قواعد جنود العدو المتخندقة في منطقة لمكيتب  قطاع حوزة .

- قصف مركز لقواعد  قوات العدو المتخندقة في منطقة أمقلي القاعة  قطاع أمقالا.

- قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتحصنة بجدار العار في منطقة أمقلي التمات قطاع أمقالا. 

- قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في منطقة سبخة العكريش قطاع السمارة  .

- قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في منطقة روس أودي الصفى قطاع السمارة.

- قصف قوي لتخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار بمنطقة لعقد قطاع المحبس مرتين متتالتين.

- قصف استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة روسأودي أمركبة قطاع المحبس      .

- قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة لثراثيات قطاع القلتة.

وتتواصل هجومات وحدات جيش التحرير الشعبي الصحرواي الباسلة، مستهدفة تمركزات جيش الاحتلال المغربي المتقوقعة وراء جدار الذل والعار، وذلك منذ الثالث عشر نوفمبر الماضي بعدما خرقت قوات الاحتلال المغربي اتفاق وقف إطلاق النار بعد هجومها على المدنيين الصحراويين بمنطقة الكركرات.

نقلا عن موقع وكالة الأنباء الصحراوية