تنظيم يوم مفتوح بوزارة الإعلام الصحراوية

الشهيد الحافظ، 13 مارس 2021(جريدة الصحراء الحرة)- نظم اليوم السبت بمقر الارشيف الاعلامي يوما مفتوحا على المؤسسة الاعلامية ، حضره كل من عضو الامانة الوطنية مسؤول امانة التنظيم السياسي خطري أدوه و وزير الاعلام حمادة سلمى، وعدد من اعضاء الامانة الوطنية والحكومة و بالاضافة الى جمع كبير من الكتاب والصحفيين الصحراويين.

وألقى وزير الإعلام كلمة افتتاح الملتقى حيث نوه بدور الإعلام في معركة البناء والتحرير وإيصال الكلمة الحرة والمرافعة عن القضية الصحراوية وإبراز أهم الانتصارات التي حققتها الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في شتى المجالات السياسية منها، العسكرية والدبلوماسية. 

من جهته، تطرق عضو الأمانة الوطنية مسوؤل أمانة التنظيم السياسي خطري آدوه، إلى المسيرة الإعلامية الصحراوية منذ بدايتها والظروف الصعبة التي مرت بها والتي حصدت نتائج باهرة ومشرفة في إيصال كفاح الشعب الصحراوي العادل إلى كافة أصقاع العالم.

وتم عرض شريط وثائقي عن مسيرة الإعلام (النشأة والتكوين وأهم معالم التطور) حيث تطرق إلى ظروق تأسيس كل من الاذاعة الوطنية، وكالة الأنباء الصحراوية، جريدة الصحراء الحرة والتلفزيون الوطني وباقي الوسائط الإعلامية.

وألقى في هذا السياق مدير جريدة الصحراء الحرة السيد عالى أحبابي محاضرة تحت عنوان: المؤسسة الإعلامية "تجربة ذاتية قي خضم معركة التحرير والبناء" تبرز أهم معالم تطور الإعلام في الجمهورية الصحراوية منذ إعلانها إلى يومنا هذا.

وتناولت المحاضرة أيضا أهم الإنجازات والمكاسب المحققة في هذا الميدان رغم الإكراهات وتحديات التطور التقني والعلمي المتسارع الذي يشهده العالم.

واتسم الملتقى بتدخل بعض الإعلاميين القدامى الذين أدلوا بشهاداتهم في هذا الحقل.

نقلا عن موقع وكالة الأنباء الصحراوية