الناشطة سلطانة خيا تطالب اللجنة الدولية للصليب الاحمر بتوفير الحماية في اطار احترام الوضع القانوني للصحراء الغربية

العيون(المناطق المحتلة)  11 مارس 2021 (جريدة الصحراء الحرة) طالبت المناضلة والناشطة الحقوقية سلطانة سيد ابراهيم خيا بحماية دولية للشعب الصحراوي بالجزء المحتل من الصحراء الغربية ، وذلك في بيان وجهته للرأي العام الدولي والمحلي اليوم  الخميس 11 مارس 2021

وقد أبرزت رئيسة الرابطة الصحراوية للدفاع عن حقوق الانسان وحماية الثروات الطبيعية  حجم المعاناة اليومية التي تتلقاها هي وعائلتها في ظل الحصار الممنهج المفروض عليها من طرف قوات الاحتلال المغربي التي مارست ضدها كل اشكال التعذيب والترويع والحصار ، مبرزة ذلك في سياق الانتهاكات اليومية التي يتعرض لها الشعب الصحراوي كحالة الأسير المدني الصحراوي محمد لمين عابدين هدي ورفاقه .

وفي ذات السياق نددت الناشطة المذكورة بغياب اي تفاعل للجنة الدولية للصليب الاحمر مع النداءات المتكررة للشغب الصحراوي ، وازدواجية التعامل التي تطغى على عملها خاصة في ظل قيامها مؤخرا بزيارة للعديد من إدارات الاحتلال بالصحراء الغربية .

وقد طالبت الناشطة سلطانة اللجنة الدولية للصليب الأحمر  باحترام المركز القانوني للصحراء الغربية في اي تحرك مستقبلي، والعمل الجاد والواضح على توفير شروط الحماية لها ولعائلتها على خلفية ما تتعرض اليه من فرض الإقامة الجبرية والحصار الخانق على منزل عائلتها والممارسات المشينة والقمعية الممنهجة من قبل الأجهزة القمعية المغربية.

نقلا عن موقع وكالة الأنباء الصحراوية