زيمبابوي تدعو المنتظم الدولي إلى اتخاذ خطوات ملموسة لضمان ممارسة الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير

الشهيد الحافظ، 15 يونيو 2022 (جريدة الصحراء الحرة) – دعا الممثل الدائم لزيمبابوي لدى الأمم المتحدة ، سعادة د. أمب. شيمبيندي ، في بيانه أمام الدورة العادية  للأمم المتحدة للجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار (C-24)  المنتظم الدولي إلى اتخاذ خطوات ملموسة لضمان ممارسة الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير

وقال:  “نحن الآن في العقد الدولي الرابع للقضاء على الاستعمار (2021-2030) مع 17 إقليماً غير متمتع بالحكم الذاتي يتوقون إلى مساعدة الأمم المتحدة لممارسة حقهم غير القابل للتصرف في تقرير المصير”  .

وحث “اللجنة الخاصة على اتخاذ خطوات ملموسة نحو ضمان منح شعب الصحراء الغربية الفرصة التي يستحقها لتقرير مصيره دون إعاقة ،  لقد كان الشعب الصحراوي ينتظر بصبر الاستفتاء الذي طال انتظاره لتقرير المصير “.

وأضاف أنه يجب على اللجنة الخاصة أن تتمسك بموقفها الراسخ والذي لا لبس فيه بأن الصحراء الغربية لا تزال إقليماً غير متمتع بالحكم الذاتي، ولشعبه حق غير قابل للتصرف في تقرير المصير يتم تحقيقه من خلال استفتاء حر وعادل بما يتماشى مع خطة الأمم المتحدة للتسوية وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ذات الصلة. وتحقيقا لهذه الغاية ، نحث اللجنة الخاصة على اتخاذ خطوات ملموسة نحو ضمان منح شعب الصحراء الغربية الفرصة التي يستحقها لتقرير مصيره دون عوائق  لقد كان الشعب الصحراوي ينتظر بصبر الاستفتاء الذي طال انتظاره لتقرير المصير.

وقال أن زيمبابوي ترحب بتعيين ستيفان دي مستورا، من قبل الأمين العام للأمم المتحدة، مبعوثًا شخصيًا له للصحراء الغربية، معربا عن أمله في أن تساعد المساعي الحميدة للأمين العام للأمم المتحدة في دفع هذه المسألة طويلة الأمد إلى الأمام.

وأوضح الدبلوماسي الزيمبابوي أن بلاده تدهم الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة من أجل التنفيذ الكامل لقرارات الجمعية العامة ومجلس الأمن ذات الصلة بشأن إنهاء الاستعمار، ونؤكد من جديد أن دور اللجنة الخاصة مهم للغاية في دفع عجلة إنهاء الاستعمار في جميع الأقاليم المتبقية غير المتمتعة بالحكم. (واص)

090/105/500.