الرابطة الأممية للشباب الإشتراكي تطلق حملة دولية ضد قرار بيدرو سانتشيز

الشهيد الحافظ ، 14 أبريل 2022 (جريدة الصحراء الحرة)- أطلقت الرابطة الأممية للشباب الإشتراكي حملة دولية ضد قرار بيدرو سانشيز الداعم للاحتلال المغربي في الصحراء الغربية بالتعاون مع قسم العلاقات الخارجية باتحاد الشبيبة الصحراوية.

ويشارك في هذه الحملة العديد من أعضاء الرابطة الأممية للشباب الإشتراكي، خصوصا من افريقيا وامريكا اللاتينية وآسيا وأوروبا. حيث عبروا عن رفضهم التام لقرار بيدرو سانتشيز، مؤكدين في الوقت نفسه، على أن مصير الصحراء الغربية بيد الشعب الصحراوي.

كما جدد المشاركون في الحملة تضامنهم مع نضال الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال ، مؤكدين على ضرورة رفع مستوى التضامن مع القضية الصحراوية والتحسيس بها في كل بقاع العالم.

وللإشارة مثل اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب الشايعة بيروك عضو الفريق التقني بقسم العلاقات الخارجية بالشبيبة الصحراوية في المؤتمر التأسيسي للرابطة الأممية للشباب الإشتراكي بالعاصمة الأرجنتينية شهر ديسمبر من السنة الماضية، حيث حصلت الشبيبة الصحراوية على العضوية التامة داخل الرابطة الأممية للشباب الإشتراكي.

01/11(جريد الصحراء الحرة)