دبلوماسي إسباني لسانشاز: من الصعب الاقتراب من الجزائر بعد خيانتها

الشهيد الحافظ- 04ابريل2022 -(جريدة الصحراء الحرة)-جّه الدبلوماسي الإسباني إينوسينسيو أرياس، الذي تقلّد من سنة 1967 مناصب مهمة في الحكومة الإسبانية، رسالة لرئيس حكومة بلاده، ينتقد فيها موقفه تجاه الصحراء الغربية والمساس بعلاقات بلاده مع الجزائر.

واعتبر إينوسينسيو أرياس، في حوار أجراه مع صحيفة “أبيسي” الإسبانية، التحول الإسباني “مفاجئا ومخزيا”، و”هو منافي لما تدافع عنه الأمم المتحدة بخصوص ملف الصحراء الغربية”، لافتا إلى أنه في الوقت ذاته منافيا للسياسة الخارجية التي انتهجتها إسبانيا طيلة 47 سنة.

وفي سؤال حول ما يتوجّب على إسبانيا القيام به للتقرب من الجزائر، ردّ الدبلوماسي الإسباني بقوله “إنه من الصعب الاقتراب من الجزائر إذا اعتبرت أنك خنتها“.

وأضاف المتحدث، أنه بمجرد إطلاق القنبلة الصحراوية، لا يمكن إعادة لفّها.

في السياق، أشار إينوسينسيو أرياس، إلى أنه من الصعب على مدريد إقناع الجزائر بالحصول على كميات إضافية من الغاز، لكونها تمتلك عملاء كثر يسعون إلى شراء غازها، مؤكدا أن “الباعة هم من يمتلكون اليد العليا”.

وأوضح أرياس، أن الجزائر ستقدّم حاليا المزيد من الغاز إلى إيطاليا أو حتى لشعب المريخ، لكن عندما يحين تجديد اتفاقية الغاز سترتفع الأسعار بشكل منطقي.
يذكر أن الجزائر أعلنت إمكانية مراجعة أسعار الغاز الذي تورّده إلى إسبانيا، كما استثنت الدولة ذاتها من برنامج الطيران الإضافي، وأوقفت عمليات استرجاع المهاجرين غير الشرعين المتواجدين في الأراضي الإسبانية، وفقا لما أفادت به وسائل إعلام دولية