مظاهرات حاشدة بالعاصمة الإسبانية مدريد رفضا لقرارات سانتشيز

الشهيد الحافظ 27 مارس 2022ـ (جريدة الصحراء الحرة) ـ نظمت يوم أمس السبت الجمعيات والمنظمات الإسبانية المساندة للشعب الصحراوي وكذا جمعيات الجالية الصحراية، نظمت مظاهرات عارمة بالعاصمة الإسبانية مدريد.

فمع فجر يوم 26 مارس تقاطر ألاف المحتجين من مختلف والمدن والمقاطعات الإسبانية صوب عاصمة البلاد، للمشاركة في مظاهرات حاشدة أمام مقر وزارة الخارجية الإسبانية بمدريد رفضا لقرار رئيس الحكومة بيدرو سانتشيز، الذي عبر فيه عن دعم حكومته لما تسمى “مبادرة الحكم الذاتي”، وأستنكر المتظاهرون التواطؤ الإسباني مع الإحتلال المغربي في الأراضي الصحراوية ورضوخ حكومة سانتشيز للإبتزاز والضغط المغربي، الذي مارسه المخزن عبر الهجرة والإرهاب والمخدرات.

وشهدت يوم الأربعاء المنصرم مختلف المناطق الإسبانية مزيدا من المظاهرات والتحركات السياسية والشعبية المنددة بقرار الحكومة الإسبانية، كما عرف البرلمان يوم الثلاثاء الماضي جلسة صاخبة رفض فيها النواب تواجهات سانتشيز، وفي نفس اليوم، عرفت مدن ومقاطعات بمختلف الأقاليم الإسبانية تحركات شعبية جابت عدة شوارع، منها مدن عدة بإقليم الباسك والأندلس، حيث عبر المشاركون عن ورفضهم لما ذهبت إليه حكومة بلادهم من دعم فج للأجندة التوسعية المغربية، وطالبوا بضرورة التراجع عن الموقف المفاجئ لسانتشيز، وإحترام قرارات الأمم المتحدة في ما يتعلق بالملف الصحراوي.

(جريدة الصحراء الحرة)01/11