استمرار الإستباكات في مناطق أوكرانية متفرقة، والقوات الروسية تقصف مخازن للوقود بمدينة لفيف

الشهيد الحافظ ـ 27 مارس 2022 ـ (جريدة الصحراء الحرة)ـ موازاة مع زيارة الرئيس الأمريكي جون بايدن لمدينة وارسو البولندية، قصفت القوات الروسية أمس السبت مخازن للنفط بمدينة لفيف غرب أوكرانيا، وقالت وزارة الدفاع الروسية إن قواتها “قصفت مخازن للوقود وقواعد عسكرية ومقار للإتصالات التابعة للجيش الأوكراني بمدينة لفيف” ، حسب الناطق الرسمي بإسم الجيس الروسي، من جانبه توعد الجيش الأوكراني عبر رئيس المخابرات بأن “قواته ستبدأ في حرب عصابات في المناطق التي سيطرت عليها روسيا”.

من جانب متصل، طالب الرئيس الاوكراني في مداخلة له ضمن منتدى الدوحة ب”دعم بلاده ب1% من الطائرات والدبابات والأسلحة التي أكلها الصدء في مخازن دول حلف الناتو”، مجددا أن بلاده لا تدافع عن نفسها فقط، بل تدافع عن ما أسماه ب”العالم الحر”.

وتشتد المعارك بين القوات الروسية والاوكرانية في محاور عدة من البلاد، أبرزها محيط العاصمة الأوكرانية كييف ومنطقة مريبول وسومي وخاركيف.