الهلال الأحمر الصحراوي يوجه نداء عاجلا الى الدول المانحة لتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للاجئين الصحراويين

الشهيد الحافظ ، 24 مارس 2022 (واص) – وجه اليوم الخميس الهلال الأحمر الصحراوي نداء عاجلا طالب فيه الدول المانحة والمنظمات الإنسانية في الإسراع في تقديم مساعدات إنسانية عاجلة للاجئين الصحراويين لتغطية الحد الأدنى من احتياجاتهم الإنسانية ، وذلك لتجنب حياة هؤلاء اللاجئين الذين يعتمدون بالكامل على المساعدات الإنسانية للخطر.

وأوضح الهلال الأحمر الصحراوي في هذا النداء الذي  حصلت ” واص ” على نسخة منه ، أنه إزاء هذا الوضع الخطير فإن الهلال الأحمر الصحراوي يوجه نداء عاجلا إلى البلدان المانحة، ووكالات الأمم المتحدة، والمنظمات الإنسانية الدولية، وجمعيات المجتمع المدني، و الحركة التضامنية مع الشعب الصحراوي لتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للاجئين الصحراويين لتفادي حدوث مزيد من التدهور للوضع الإنساني الهش.

نص النداء :  

نداء عاجل

أصبحت وضعية اللاجئين الصحراويين الطويلة الأمد أكثر هشاشة من أي وقت مضى، وذلك نتيجة للتداعيات الوخيمة التي تسببت فيها جائحة كورونا، وموجة النزوح الجديدة لآلاف المدنيين الناجمة عن استئناف الحرب بين طرفي النزاع في الصحراء الغربية المغرب وجبهة البوليساريو،  إضافة إلى إنخفاض حجم الحصص الغذائية الشهرية المقدمة لهؤلاء اللاجئين بأكثر من 50% خاصة خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، نظرا لنفاد مخزون الدقيق والزيت بشكل كامل وتقلص مخزون المواد الغذائية الأخرى الأساسية إلى حده الأدنى، وقد زاد العجز المزمن في التمويل  مع إرتفاع الأسعار الذي تشهده السوق الدولية.

إن الهلال الأحمر الصحراوي ليعبر عن إنشغاله العميق حيال زيادة هشاشة وضعية اللاجئين الصحراويين والإرتفاع غير المسبوق في نسب الإصابة بسوء التغذية وفقر الدم لدى الأطفال والنساء، فبالنسبة للأطفال دون سن الخامسة فإن أكثر من ثلثهم يعاني من سوء التغذية المزمن، وأكثر من نصفهم مصاب بفقر الدم، أما النساء الحوامل والمرضعات فإن نسبة إصابتهن بفقر الدم قد تجاوزت 73%، وحسب مؤشرات الأمن الغذائي فإن أكثر من 88% من اللاجئين الصحراويين يعد في وضع هش للغاية.

إزاء هذا الوضع الخطير فإن الهلال الأحمر الصحراوي يوجه نداء عاجلا إلى البلدان المانحة، ووكالات الأمم المتحدة، والمنظمات الإنسانية الدولية، وجمعيات المجتمع المدني، و الحركة التضامنية مع الشعب الصحراوي لتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للاجئين الصحراويين لتفادي حدوث مزيد من التدهور للوضع الإنساني الهش.

وبهذه المناسبة، فإن الهلال الأحمر الصحراوي ليشيد بالدعم السخي والمتواصل  للبلد المضيف الجزائر للاجئين الصحراويين على إمتداد أكثر من 46 سنة، ويثمن عاليا المساهمات القيمة التي قدمتها الجهات المانحة لهؤلاء اللاجئين، ويقدر عاليا جهود وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الدولية و الحركة التضامنية.

الهلال الأحمر الصحراوي

24 مارس 2022 (واص)

090/105/500.