وفد جزائري في زيارة لإتحاد الصحفيين والكتاب والأدباء الصحراويين

إستقبل الأمين العام لإتحاد الصحفيين والكتاب والأدباء الصحراويين السيد نفعي أحمد محمد وفدا جزائريا ضم نقابيين وأكاديميين وإعلاميين في ختام زيارة قادته لبعض المؤسسات الصحراوية .

الأمين العام للإتحاد توقف عند دور حملة مجالات الإبداع الفكري والثقافي والإعلام في مرافقة نضال الشعب الصحراوي العادل على كافة الجبهات  ، مرافعةً وتوعيةً وتحسيساً ومرافقة ، منوها في الوقت ذاته بالتجربة الصحراوية زُهاءَ نصف قرن من الزمن بمنهيةٍ وكفاءةٍ عاليتين ، حيث عمدت جبهة البوليساريو لتكوين الإطار البشري في مختلف ساحات الفعل المقاوماتي  .

الوفد الذي شارك صباحا في يوم دراسي مفتوح بالمركز الجامعي “علي كافي” بولاية تندوف الجزائرية  ، طاف مساءً بالمتحف الوطني للمقاومة أين إستعرض حصائل الكفاح المسلح الصحراوي وبطولات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي  ، قبل أن يقف على فظاعة خروقات الإحتلال المغربي حقوقيا وإنسانيا في الصحراء الغربية على ضوء زيارة لمقر جمعية أولياء المفقودين والمعتقلين السياسيين الصحراويين Afapradesa

ضيوف الشعب الصحراوي توقفوا عند تفرد الثورة الصحراوية بمزاوجة معركتي تحرير الأرض والانسان وبناء الدولة بكل مؤسساتها وتجلياتها  ، مجددين مواقف المرافقة والتضامن والانتصار للحق والوقوف إلى جانب القضية الصحراية العادلة وشعبها المكافح .

وضم الوفد الجزائري إلى جانب مدير الإذاعة الجزائرية بتندوف السيد حمام قويدر ، أمين فرع نقابة لاتحادية التعليم العالي السيد حَسيني حمزة  وممثل رئيس مرصد المجتمع المدني زيدي أكرم وأعضاء الهيئة السادة النقابيون لاطرش عبد الله وبراهيم محمد وكويفار محمد وحسان دواجي هواري فضلا عن مندوبة مكتب حقوق الإنسان بتندوف السيدة حمدينة عبد الله .

وحضر اللقاء عن الجانب الصحراوي عضوا المكتب التنفيذي للإاتحاد العام لعمال الساقية الحمراء ووادي الذهب المكلف بالشؤون الإدارية السيد سامو أحمد سالم والمكلفة بالتعاون السيدة الراحلة سيد إبراهيم المكلفة بالتعاون والمكلف بالعلاقات الخارجية بإتحاد عمال التربية والتعليم والتكوين المهني السيد الصالح عبد الفتاح والكاتب والأكاديمي حسان أميليد أعلي . (واص