وزيرة الصحة العمومية تشرف على إجتماع حول المخطط الإستراتيجي في مجال الإتصال التحسيسي

أشرفت وزيرة الصحة العمومية ، عضو الأمانة الوطنية السيدة خيرة بلاهي أباد على إحتماع بمقر دائرتها الوزارية خصص للإشراف على المخطط الإستراتيجي في مجال الإتصال التحسيسي

الاجتماع خصص لعرض نتائج الاستبيان الذي أعد من طرف قسم الإعلام والتحسيس بالتعاون مع منظمة اليونسيف والذي كان الهدف منه  إبراز سبر أراء عن مدى نجاحة الرسالة الصحية الموجهة للتوعية والتحسيس بالمخاطر الصحية الناجمة عن تفشي جائحة كورونا ومدى الإلتزام بالإجراءات الوقائية المطروحة،  هذ إلى جانب  عرض خطة الإتصال الإجتماعي والمخطط الإستراتيجي في المجال التحسيسي لمختلف المواضيع الصحية (جائحة كورونا كنموذج).

وزيرة الصحة العمومية وبعد تقديم مختلف العروض السالفة الذكر قدمت تشكراتها العميقة لمنظمة اليونسيف على  المجهودات الجبارة المبذولة بهذا الخصوص ومرافقتها لقسم الإعلام والتحسيس بالوزارة خلال تداعيات جائحة كورونا وخاصة الأستاذ  محمد شريف أمقران الخبير والمستشار في مجال الاتصال لدى منظمة اليونسيف على الرصيد المعرفي الهائل والهام الذي قدمه لمختلف المصالح الصحية المعنية بمجال الإتصال والتحسيس والتوعية الصحية بالوزارة.

واعتبرت الوزيرة أن نتائج الإستبيانات وخطة الإتصال الجديدة  ستشكل بلا شك الإضافة النوعية للوزارة في التعامل مع الأزمات الصحية وطرق إدارتها بشكل تقني سليم مستقبلا .

وكانت وزارة الصحة العمومية قد نظمت شهري نوفمبر وديسمبر بالتعاون مع منظمة اليونسبف ثلاث دورات تكوينية لفائدة العاملين في مجال الإتصال والتحسيس بالوزارة،  وممثلي عن مختلف المؤسسات الوطنية المعنية وممثلي عن المجتمع المدني الصحراوي.

هذه الدورات التكوينية  لاقت تجاوبا واستحسانا كبيرين شملت مواضيع تسيير واتصال الأزمات ، الإتصال الإجتماعي (التحسيسي) ، التسويق الإجتماعي، الإعلان الاجتماعي، بالإضافة إلى تقنيات التصميم الناجع للإتصال ، التدريب الإعلامي والمهارات اللازمة للمكلف بالإتصال وكيفية التعامل مع وسائل الإعلام. (واص)