السفير الصحراوي بالجزائر يشيد بالموقف الثابت للجزائر تجاه القضية الصحراوية

السفير الصحراوي بالجزائر ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر ، بالموقف الثابت للجزائر تجاه القضية الصحراوية العادلة . 

الدبلوماسي الصحراوي وخلال مشاركته في الملتقى الخامس المنعقد بمدينة ورثلان  بولاية سطيف الجزائرية  تحت شعار ” البعد التحرير والدولي لنشاط فضيل الاورثلاني الجزائري أين شاركت السفارة الصحراوية بالجزائر كضيف شرف الملتقى “، مشيدا بالموقف الجزائري في الدفاع عن حق الشعوب في تقرير المصير ، ومرافعتها عن قضايا تصفية الاستعمار في العالم .

السفير الصحراوي تطرق  في مداخلته إلى الأبعاد الدولية للثورة الجزائرية ،وإشعاعها التحرري  في العالم الذي كان له الدور في تحرير الكثير من الشعوب، مقدما بالمناسبة عرضا حول تطورات القضية الصحراوية ،مبرزا صمود الشعب الصحراوي واصراره على مواصلة كفاحه حتى فرض خياراته في الحرية والاستقلال .

وأشار عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو إلى فشل سياسة الاحتلال المغربي والأزمات التي  يمر بها هذه الأيام، مبرزا أهمية هذا الملتقى  لما له من دور في تسليط الضوء على تاريخ المجاهدين الذين  لعبوا  دورا بارزا في الثورة الجزائرية في الداخل والخارج على غرار المجاهد  الفضيل لاورثلاني ، الذي تنقل إلى مصر واليمن و لبنان وفرنسا وغيرها للتعريف بالثورة الجزائرية وكفاح الشعب الجزائري ضد الاستعمار الفرنسي. 

الملتقى تميز بعرض سلسلة من المحاضرات لأساتذة جامعيين حول البعد النضالي لنشاطات المجاهد الفضيل الاورثلاني للتعريف بثورة أول نوفمبر ، وكذا قيم ومبادئ الثورة الجزائرية وانعكاساتها على تحرير الشعوب من الاستعمار. (واص