شخصيات موريتانية تقدم شكرها للشعب الصحراوي

بعث الوفد الموريتاني الذي شارك الندوة الدولية العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي برسالة شكر وعرفان إلى الشعب الصحراوي قيادة وشعبا، وعد فيها بتعزيز وترسيخ آواصر الأخوة والصداقة بين الشعبين الشقيقين الصحراوي والموريتاني.

وجاء في رسالة الوفد الموريتاني “إننا في الوفد الموريتاني الذي شارك في الندوة الدولية العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي المنظمة في فبراير2022؛ لنعلن وبكل اعتزاز وفخر عرفاننا للدولة والشعب الصحراويين على العناية وكرم الضيافة التي كنا محطَّهما خلال مقامنا بين إخوتنا الصحراويين”.

 وأضافت الرسالة “ونحن إذ نصل إلى انواكشوط فقد غادرنا أحبة وأهلين كراما لم يألوا أي جهد في إنجاح زيارتنا؛ ونشد على أياديهم ونعدهم بأن الأخوة و الصداقة الموريتانية الصحراوية ستتعزز وتترسخ في قابل الأيام؛ لما لمسنا من صدق وإرادة لدى المسؤولين وصناع القرار والمواطنين في البلدين”.

وكانت ندوة التضامن الدولية العربية مع الشعب الصحراوي قد نظمت بمخيمات اللاجئين الصحراويين يومي 23 و24 فبراير الماضي تحت شعار “تحديات وآفاق”، بمشاركة حقوقيين، سياسيين، باحثين و إعلاميين من الجزائر، تونس، ليبيا، موريتانيا، مصر، الأردن، العراق، لبنان، فلسطين، اليمن و السودان.