ولاية السمارة: تدشين المحصر التقليدي

أشرف اليوم الأحد  الوزير الأول ، عضو الأمانة الوطنية السيد بشرايا حمودي بيون على تدشين المحصر التقليدي المنظم في إطار الاحتفالات بالذكرى الـ 46 لإعلان الجمهورية الصحراوية   ، والذي يضم مظاهر فنية وتراثية صحراوية من مأكولات وألعاب ووسائل تقليدية.

ويضم المحصر التقليدي كذلك خيما تجسد الحياة اليومية للإنسان الصحراوي البدائي من مأكل و ملبس و مسكن و عادات و تقاليد، كما يأتي المحصر التقليدي هذا من أجل  المحافظة على ثقافة الشعب الصحراوي الأصيلة، التي يحاول الاحتلال المغربي طمسها، إلا أنها تبقى عصية على الابتلاع.

وحضر حفل التدشين إلى جانب الوزير الأول الذي كان مرفوقا بوالي الولاية السيدة مريم السالك حمادة  ووزير الثقافة الغوث ماموني ، أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة والمجلس الوطني ووفود اجنبية متضامنة مع الشعب الصحراوي .

المحصر يجسد الحياة اليومية للإنسان الصحراوي البدائي من مأكل وملبس ومسكن وعادات وتقاليد ، كما يجسد كل الرسائل ذات الصلة بالمفهوم التاريخي للوحدة الوطنية .

المصدر: (واص)