ممثلية جبهة البوليساريو في إسبانيا تعزي حركة التضامن والحزب الشيوعي واليسار الموحد في فقدان أحد أبرز مناضليهم "خوليو أنغويتا"

بعثت ممثلية جبهة البوليساريو في إسبانيا، برقية تعزية إلى عائلة وأصدقاء المناضل خوليو أنغويتا، خاصة رفاقه في الحزب الشيوعي الإسباني واليسار الموحد في فقدانهم لرجل مناضل، وسياسي سخر حياته لمناصرة القضايا العادلة وحقوق الشعوب

وأعرب ممثل الجبهة، السيد عبد الله العرابي عن خالص التعازي والمواساة إلى كل رفاق الفقيد، خاصة في مجلس مدينة قرطبة، نيابة عن الشعب الصحراوي الذي سيظل يتذكر مواقفه النبيلة، وخاصة كلماته الشهيرة "بالكرامة لا يأكل المرء، ولكن شعب بدون كرامة سيركع وينتهي به الحال بدون أكل"

و إستحضر السيد عبدالله العرابي، إلى جانب الخصال التي إمتاز بها الرجل بين رفاقه ، في معرض البرقية، الجهوده التي كان يبذلها لصالح العدالة والسلام في العالم، على أساس مبدأ حق جميع الشعوب في الحرية والمساواة والسيادة والديمقراطية

ويذكر أن المناضل خوليو أنغويتا، يعد من بين أعمدة حركة التضامن مع قضيتنا الوطنية في مدينة قرطبة بإسبانيا، وفقدانه يعد خسارة كبيرة ليس فقط لكفاحنا التحرري بل لكل مناصري ودعاة الحرية والسلام في العالم