التصدي لفيروس كورونا : الآلية الوطنية تتابع الوضع عن كثب

عقدت اليوم السبت الالية الوطنية للوقاية من فيروس كورونا اجتماعا برئاسة الوزير الاول ، عضو الامانة الوطنية السيد بشرايا حمودي بيون ، خصص لمتابعة وتنسيق الجهود بين مختلف مكونات الالية الوطنية للوقاية من فيروس كورونا كوفيد 19 بالاضافة الى مناقشة وتقييم اخر الاجراءات الاحترازية والوضعية الوبائية 

وناقش الاجتماع تقييم الوضعية الوبائية و الاجراءات الوقائية والوقوف على تطورات الشأن العام للمواطن خاصة مع اقتراب حلول عيد الفطر المبارك 

الوزير الأول ورئس الالية أوضح أن هذا الاجتماع ياتي تزامنا مع شهر رمضان وقرب عيد الفطر مما يشكل اهمية قصوى تتطلب تكاثف الجهود من الجميع من خلال وضع الخطط والبرامج المناسبة لذلك

واستمعت الالية لعروض قدمها أعضاء الالية شملت جملة من القضايا المتعلقة بالشأن العام للمواطن على غرار الصحة التجارة ،المياه والبيئة ، الشؤون الدينية ، متخذة جملة من الاجراءات من شأنها معالجة انشغالات المواطنين سواء بالجزء المحرر او في مخيمات العزة والكرامة 

وزير الاعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة السيد حمادة سلمى وفي تصريح له لوسائل الاعلام الوطنية اكد على ضرورة استمرارة الحالة الاستثنائية والعمل بالاجراءات الوقائية المتخذة 

واضاف الناطق الرسمي للحكومة ان الالية الوطنية تثمن التزام جماهبر شعبنا بالارض المحتلة وجنوب المغرب وتقيدهم بالتعليمات المطروحة، مبرزا في السياق ذاته ان الاراضي المحتلة لم تسجل اي حالة اصابة بفبروس كورونا حتى الان 

وشدد الناطق الرسمي باسم الحكومة على المزيد من التقيد بالاجراءات خاصة الحركة 

وفيما يتعلق باقامة صلاة العيد ابرز الناطق الرسمي باسم الحكومة ان مايجري على الشعائر والعبادات الاخرى في هذه الظروف الاستثنائية يجري على صلاة عيد الفطر المبارك

وهنأت الالية الوطنية للوقاية المناضلة والناشطة الحقوقية محفوظة بمبا لفقير بمناسبة خروجها من غياهب سجون الاحتلال المغربي مثمنة صمودها وصبرها ونضالاتها من اجل الحرية والاستقلال