المكاتب الجهوية لإتحاد العمال الصحراويين تعبر عن قلقها الشديد إزاء ما يتعرض له المواطنون الصحراويون بالمناطق المحتلة من انتهاكات جسيمة

الشهيد الحافظ 22 فبراير 2020 (واص)- عبر المكتب الجهوي للإتحاد العام للعمال الصحراويين بكل من ولاية العيون و ولاية السمارة عن قلقه الشديد إزاء ما يتعرض له المواطنون الصحراويون داخل المناطق المحتلة من الصحراء الغربية من انتهاكات جسيمة من طرف قوات الاحتلال المغربية.

و جاء في بيان مشترك للمكتبين الجهويين لولايتي العيون و السمارة "نتابع بقلق وشدة ما تشهده الإنتهاكات الجسيمة للحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من بلادنا وأمام تردي الوضع المزري وغياب الرقابة الفعلية للحالة الصحية لأغلبهم مع تفاقم عاهات النتائج السلبية للممارسات القمعية المخزنية ومايشهدونه من جرائم بحقهم كل يوم من تعذيب وتشريد".

و استغرب البيان ما تعرفه هاته الإنتهاكات الجسيمة من تعتيم إعلامي وتجاهل من قبل الهيئات والحكومات الفاعلة على المستوى الدولي.

و تعرف المناطق المحتلة من الصحراء الغربية منذ الاجتياح العسكري المغربي موجة من حملات الاعتقال و التنكيل و التشريد و التي تطال كل من يحاول المطالبة بحق الشعب الصحراوي في ممارسة حقه في تقرير مصيره و استقلاله على غرار بقية شعوب العالم.