رئاسة الجمهورية تقرر الحداد ثلاثة أيام على روح فقيد الشعب الجزائري الفريق أحمد قايد صالح

 

بئر لحلو 23 ديسمبر 2019 - قررت رئاسة الجمهورية اليوم الاثنين ، إعلان الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام على روح الفقيد أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري ، بدءاً من اليوم الاثنين 23 ديسمبر 2019 تنكس فيه الأعلام على كافة ربوع التراب الوطني.

وعبرت رئاسة الجمهورية في بيان لها باسم شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية ومناضلات ومناضلي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ، عن أصدق التعازي والمواساة للجزائر الشقيقة ، شعباً وحكومة وجيشاً ، وإلى عائلة الفقيد.

نص البيان

الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الرئاسة

بئر لحلو 23 ديسمبر 2019

بيــــــــان

علمت رئاسة الجمهورية، ببالغ الحزن والأسى، برحيل معالي نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري، الفقيد أحمد قايد صالح، هذا الاثنين، 23 ديسمبر 2019.

تعبر رئاسة الجمهورية، باسم شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية، ومناضلات ومناضلي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، عن أصدق التعازي والمواساة للجزائر الشقيقة، شعباً وحكومة وجيشاً، وإلى عائلة الفقيد.

لقد فقدت الجزائر، دون شك، واحداً من رجالاتها الأفذاذ،والذي انخرط في مسيرتها الكفاحية التحريرية، شاباً مقاتلاً في صفوف جيش التحرير الوطني، ثم في معركة النباء والتشييد بعد الاستقلال، بكل إخلاص وتفان، إلى آخر لحظة من حياته، وقدم أروع دروس التضحية والعطاء والوفاء لعهد الشهداء والدفاع المستميت عن وحدة البلاد وسيادتها وأمنها ورفعتها ومكانتها بين الأمم.

وطالما جسد الفقيد أحمد قايد صالح أفضل تجسيد ذلك الموقف المبدئي الراسخ للجزائر الشقيقة، شعباً وحكومة ومجتمعاً مدنياً، إلى جانب كفاح الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال، انسجاماً مع مبادئ ثورة الأول من نوفمبر المجيدة وميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

وقد قررت رئاسة الجمهورية إعلان الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام على روح الفقيد أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري، بدءاً من اليوم الاثنين، 23 ديسمبر 2019، تنكس فيه الأعلام على كافة ربوع التراب الوطني.

------------------ كفاح، صمود وتضحية لاستكمال سيادة الدولة الصحراوية.