رئيس الجمهورية يهنئ عبد المجيد تبون بمناسبة انتخابه رئيسا للجزائر

بئر لحلو (الأراضي المحررة) 14 ديسمبر 2019  بعث يوم امس الجمعة رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، برسالة تهنئة الى السيد عبد المجيد تبون، بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية في الانتخابات التي نظمت يوم الخميس 12 ديسمبر الجاري.

و فيما يلي نص الرسالة:

"فخامة السيد عبد المجيد تبون،

الرئيس المنتخب للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

فخامة الرئس والأخ العزيز،

بعد الإعلان الرسمي من قبل الهيئة الوطنية المستقلة للانتخابات عن فوز فخامتكم بمنصب رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، يسرني، باسمي الخاص، وباسم شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية، أن أتوجه إليكم بأحر التهاني القلبية الصادقة، متمنياً لكم كل التوفيق والنجاح في هذه المهمة النبيلة السامية التي كلفكم بها الشعب الجزائري الشقيق.

لقد تابعنا وتابع العالم أجمع، باهتمام وإعجاب وتقدير، مسار تجربة جزائرية متميزة، كانت في مستوى التطلعات، تُـوجت بإعلانكم رئيساً منتخباً للجزائر.

إن الشعب الصحراوي لا يمكنه إلا أن يعبر عن عميق الارتياح والأمل إزاء هذه الخطوة الجبارة، لتقود إلى تحقيق إرادة وطموح الشعب الجزائري الشقيق في بناء جزائر حديثة، تمضي قدماً على درب الوفاء لعهد الشهداء، تتعزز فيها سيادة القانون ودولة المؤسسات والتنمية والرخاء والازدهار.

وإننا لننتهز هذه المناسبة لنجدد لفخامتكم إرادتنا الصادقة وعزمنا الأكيد على توطيد علاقات الأخوة والصداقة والتحالف الأبدي التي طالما جمعت بين الشعبين والبلدين الشقيقين في الجزائر والصحراء الغربية، حيث ظل الشعب الجزائري دائماً سنداً قوياً وثابتاً لكفاح الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال وتقرير المصير، انسجاماً مع مبادئ ثورة الأول من نوفمبر المجيدة وميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، في كنف التعاون وحسن الجوار والاحترام المتبادل.

مجدداً التهنئة على ما نلتموه من ثقة غالية من لدن الشعب الجزائري الشقيق، تقبلوا أسمى عبارات التقدير والاحترام.

إبراهيم غالي،

رئيس الجمهورية الصحراوية،

الأمين العام لجبهة البوليساريو.